إرشاد المتعالج استعدادًا لجراحة الأمعاء الغليظة (Colectomy) 

(الإرشاد مكتوب بصيغة المذكّر، إلّا إنّه موجّه للمتعالجين والمتعالجات عل حدّ سواء).  

.

 المتعالج العزيز، 

يهدف الإرشاد إلى أن يوفّر لك المعلومات التي تساعدك في اجتياز فترة الرقود في المستشفى والشفاء بأفضل وأكثر طريقة أمانًا. 

لا تستبدل هذه المعلومات الشرح الذي سيقدّمه الطبيب، ولا تستبدل أيضًا ورقة الموافقة على إجراء العمليّة الجراحيّة. 

في العمليّة الجراحيّة التي استدعيت إليها، سيجرى استئصال بالكامل أو جزئيّ للأمعاء الغليظة. 

يناسب هذا الإرشاد معظم المتعالجين الذين تُجرى لهم عمليّات جراحيّة لاستئصال الأمعاء الغليظة. هناك عدد من العمليّات الجراحيّة للأمعاء الغليظة، وللأنواع المختلفة من العمليّات الجراحيّة، إرشادات مختلفة. في الإرشاد قبل العمليّة الجراحيّة ستحصل على التعليمات المناسبة للعمليّة الجراحيّة التي ستُجرى لك. 

خلفيّة 

الأمعاء الغليظة وفتحة الشرج

تشكّل الأمعاء جزءًا من جهازنا الهضميّ، وهي تتألّف من قسمين: الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة. تتألّف الأمعاء الغليظة من القولون (COLON)، وفتحة الشرج (RECTUM)، ويبلغ طولها 1.5 مترًا. 

بعد تناول الطعام ينتقل الغذاء من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة، التي يجري فيها جلّ عمليّات الهضم والامتصاص للأغذية الرئيسيّة. فقط البقايا غير القابلة للهضم تنتقل إلى الأمعاء الغليظة. كلّما تقدّم المحتوى في الأمعاء الدقيقة، امتُصّ المزيد من الماء والأملاح في جوانب الأمعاء، في حين يُصبح البراز أكثر صلابة حتّى إفرازه إلى خارج الجسم عبر فتحة الشرج، بواسطة حركة الأمعاء. بما أنّ استئصال الأمعاء أو جزء منها، تقلّل بقدر كبير من امتصاص السوائل من محتويات الأمعاء، بعد العمليّة ستكون هناك الكثير من الإفرازات السائلة. بعد مدّة سيقلّ عدد مرّات التغوّط.  

 

تُجرى العمليّات الجراحيّة في الأمعاء الغليظة في الحالات التالية: 

1. أورام خبيثة وما قبل الخبيثة؛ 

2. أمراض الالتهابات المعويّة وأمراض التهاب الرتوج؛ 

3. عمليّات جراحيّة طارئة، مثل: انسداد الأمعاء، الصدمة وحدوث ثقب. 

بناء على المسار الطبّيّ للعمليّة الجراحيّة، يتمّ تحديد إذا كانت هناك حاجة لاستئصال كامل أو جزئيّ للأمعاء الغليظة. 

عمليّة جراحيّة لاستئصال الأمعاء الغليظة قد تُجرى بـ: 

طريقة مفتوحة (جرح في البطن)؛ 

طريقة التنظير (توغّليّة- صغيرة، تشمل عدد من الجروح الصغيرة وإجراء العمليّة بإرشاد من كاميرا- ناظور). 

للعمليّات بطريقة التنظير هناك الكثير من الأفضليّات، مثل: التقليل من الألم، الانتعاش الأسرع، وتقصير مدّة الرقود في المستشفى، إلى جانب الميزة الجماليّة التي تنعكس في ندبة أصغر. 

يتمّ اختيار العمليّة الجراحيّة التي ستُجرى من قبل الطبيب الجرّاح، وفقًا للمشكلة وموقعها. 

 في معظم الحالات يتمّ استئصال المنطقة المصابة وربط الطرفين معًا. في الحالات التي لا تتوفّر فيها إمكانيّة الربط بين الطرفين، بسبب طابع المشكلة أو المنطقة الموجودة فيها (مثل: إذا كان هناك ورم قريب من فتحة الشرج)، ستكون هناك حاجة إلى عمل فغرة- أي إخراج طرف الأمعاء المتبقّي إلى جانب البطن. في هذه الحالات تخرج الإفرازات إلى كيس يُركّب على الفغرة. 

بعد عدّة شهور تعافي من العمليّة الجراحيّة، يمكن، في بعض الحالات، إجراء عمليّة جراحيّة أخرى أو سدّ الفغرة. يحصل المتعالج الذي يغادر المستشفى على إرشاد إضافيّ. 

 

 

 قبل العمليّة الجراحيّة

قبل العمليّة الجراحيّة يجب إجراء فحوصات دم وبول، تصوير للصدر، تخطيط القلب وكلّ فحص آخر يُطلب منك إجراؤه قبل العمليّة الجراحيّة. 

لليوم ما قبل العمليّة الجراحيّة يجب إحضار: 

تحويلة للرقود في المستشفى؛

التزام ماليّ من صندوق المرضى/ ترتيب ماليّ؛ 

بطاقة هويّة؛ 

نتائج فحوصات الدم والبول، صورة الصدر وتخطيط القلب، إضافة إلى نتيجة كلّ فحص آخر يُطلب منك إجراؤه (مثل: מרקרים)؛

نتيجة تصوير السي تي CT (التصوير المقطعيّ المحوسب)، أو نتيجة كلّ فحص آخر يُطلب منك إجراؤه قبل العمليّة؛ 

إذا كانت هناك أمراض خلفيّة، عليك إحضار تصاريح طبّيّة إضافيّة، مثل: تصريح من أخصّائيّ أمراض القلب وأخصّائيّ الرئتين؛ 

o إذا كان المتعالج غير مؤهّل للتوقيع باسمه، يجب إحضار رسالة تعيين وصيّ والقدوم إلى مرحلة ما قبل العمليّة الجراحيّة بمرافقة الوصيّ.  

 

في عيادة ما قبل العمليّات الجراحيّة

تستغرق مرحلة الاستقبال في عيادة ما قبل الجراحة عدّة ساعات، لذا يجل الاستعداد بالشكل اللائق. 

1. ستستقبلك ممرّضة تقيس النبض، ضغط الدم والوزن، تستكمل الفحوصات الناقصة وتقدّم الإرشاد؛ 

2. يفحصك جرّاح، تحصل على شرح عن ماهيّة العمليّة الجراحيّة، ويُطلب منك التوقيع على استمارة الموافقة عن وعي؛ 

3. يتمّ فحصك من قبل أخصّائيّ التخدير الذي يقدّم لك شرحًا عن هدف التخدير ونوعه، ويطلب منك التوقيع على استمارة موافقة عن وعي؛ 

4. تلتقي بممرّضة من القسم والتي تقدّم لك إرشادًا قبل العمليّة الجراحيّة، بما في ذلك التحضير للعمليّة الجراحيّة، سير العمليّة ومرحلة الاستشفاء؛ 

في نهاية مرحلة الاستيعاب قبل العمليّة الجراحيّة تعود إلى بيتك. سيتّصل بك طاقم ما قبل العمليّة الجراحيّة، لإبلاغك بتاريخ العمليّة الجراحيّة. 

مبنى القسم 

يضمّ القسم 52 سريرًا. تضمّ كلّ وحدة متعالج سريرًا، جرسًا لاستدعاء الممرّضة، خزانة، مصباح ليليّ، مرحاض وحمّام بجوار الغرفة؛ 

بإمكان أحد أفراد العائلة المكوث معك في الليلة التي تلي العمليّة الجراحيّة، وذلك بعد الحصول على موافقة على ذلك من الممرّضة المسؤولة في القسم. يمكنه المكوث على كرسيّ فقط. 

 

في اليوم ما قبل العمليّة الجراحيّة 

يبدأ التحضير للعمليّة الجراحيّة في اليوم ما قبل إجرائها، في ساعات الصباح، في بيتك. يجب تناول وجبة فطور حتّى الساعة 09:00، من دون فواكه، خضراوات، نخالة كاملة وعصير فواكه. ابتداءً من الساعة 09:00 يجب الحرص على تناول مشروبات صافية فقط، مثل: شاي، شوربة صافية، ماء وجلّ؛  

تصل للرقود في المستشفى قبل إجراء العمليّة الجراحيّة بيوم، في ساعات الظهيرة، في تمام الساعة 13:00، أو حسب التعليمات التي ستتلقّاها هاتفيًّا من وحدة ما قبل العمليّة الجراحيّة (إذا كان مخطّط إجراء العملية الجراحيّة يوم الأحد، ستنقل إليك تعليمات خاصّة) يجب الوصول مباشرة إلى قسم الجراحة العامّة في الطابق 8؛ 

سيستقبلك طاقم القسم ويستكمل التحضير للعمليّة الجراحيّة؛ 

عند وصولك للرقود في المستشفى، ستُحقن بالوريد لتزويدك بالسوائل وأخد عيّنات لفحص الدم؛ 

يتواصل في القسم تجهير الأمعاء، والذي يشمل: 

1. تناول مضادات حيويّة لتعقيم الأمعاء؛ 

2. شرب محلول لتنظيف الأمعاء (حسب تعليمات الطبيب). 

ننصح بجلب أغراض شخصيّة، مثل: لوازم الاستحمام، روب وحذاء بيتيّ؛ 

يجب الامتناع عن إحضار أغراض ثمينة، نقود ومجوهرات؛ 

لتفادي تكوّن خثرات الدمّ الوريديّة تتّخذ عدّة خطوات: 

استخدام الجوارب المطّاطيّة خلال العمليّة الجراحيّة؛ 

أدوية لتمييع الدم- تُعطى لمعظم المتعالجين على شكل حُقن قبل وبعد العمليّة الجراحيّة.؛ 

قد تتغيّر مدّة العلاج حسب وضع المتعالج ونوع العمليّة الجراحيّة؛ 

الحركة المبكّرة- ننصح بتحريك كفّي القدمين والنزول عن السرير حسب نصائح الطاقم المعالج؛

منذ منتصف الليل تبدأ الصوم (عن الشرب والأكل).  

في صباح يوم العمليّة الجراحيّة 

حقنة لتنظيف الأمعاء؛ 

اغتسال شامل؛ 

لبس روب فقط (خلع الملابس الداخليّة)؛ 

تعطيك الممرّضة أدوية ثابتة ومهدّئات- أدوية وظيفتها تخفيف التوتّر المحتمل بعد العمليّة الجراحيّة (لا يُسمح بتناول الأدوية بشكل مستقلّ)؛  

التوجّه إلى غرفة العمليّات حسب الدعوة الموجّهة لك لدخول غرفة العمليّات، ووفق قائمة العمليّات الجراحيّة التي حدّدها الطبيب الجرّاح؛ 

في الساعة المحدّدة، يصل مبعوث لأخذك إلى غرفة العمليّات. يجب إزالة المواد التجميليّة واللاك وكذلك النظارات، الساعة، المجوهرات، العدسات اللاصقة، طقم الأسنان وأجهزة السمع؛ 

ننصح بنقل الأغراض النفيسة إلى أحد أفراد العائلة. إذا لم يكن أحد أفراد العائلة حاضرًا، يتمّ إيداعها عند رجال الأمن قبل دخول العمليّة الجراحيّة؛ 

بإمكان أفراد العائلة الانتظار في غرفة الانتظار المجاورة لغرفة العمليّات حتّى انتهاء العمليّة الجراحيّة.  مع انتهاء العمليّة الجراحيّة، يخرج الطبيب الجرّاح لإطلاع أفراد العائلة على سير العمليّة. 

بعد العمليّة الجراحيّة

تُنقل إلى غرفة الإنعاش المجاورة لغرفة العمليّات. 

في غرفة الإنعاش تكون تحت مراقبة ممرّضة تقيس وتراقب ضغط دمك، نبضك وتنفّسك. تفحص ضمادة العمليّة الجراحيّة، الجرح في موقع العمليّة الجراحيّة وتراقب التبوّل وكمّيّة الإفرازات من قنوات التصريف. 

إذا ظهرت آلام أو غثيان، بإمكانك أن تطلب مسكّنات آلام أو موادّ للتخفيف من الغثيان ومنع التقيّؤ.

تخرج من غرفة العمليّات مع:  

قنوات لتصريف الإفرازات من منطقة العمليّة الجراحيّة؛ 

قسطر لتصريف البول من المسالك البوليّة؛ 

زوندا (أنابيب صغيرة يتمّ إدخالها عن طريق الأنف لتصل إلى المعدة)، ووظيفتها تصريف الإفرازات من الجهاز الهضميّ الأعلى. في بعض العمليّات الجراحيّة فقط يمكن أن تركّب لك مضخّة (PCA)، لضخّ الأدوية لعلاج الألم. 

يمكن لشخص واحد فقط من أفراد العائلة الدخول إلى غرفة الإنعاش بالتنسيق مع الممرّضة في غرفة الإنعاش.  

في القسم

عندما تسمح حالتك، ستسرّح من غرفة الإنعاش وتعود إلى القسم. 

مدّة الرقود في القسم بعد العمليّة الجراحيّة هي 5 أيّام على الأقلّ. 

ستستقبلك في القسم ممرّضة تراقب وضعك وتواصل مراقبة حالتك. ستُجرى لك فحوصات دم حسب الحاجة. 

في الأيّام الأولى بعد العمليّة الجراحيّة ستحصل على سوائل عن طريق الوريد، حتّى تعود للشرب. سيتمّ إخراج قنوات التصريف تدريجيًّا، حسب تعليمات الطبيب الجرّاح. 

إذا حدث وكلن هناك خروج للغازات، أو نشاط يتعلّق بالأمعاء من خلال فتحة الشرج (أو من الفغرة لمن ركّبت له الفغرة)، من المهمّ إبلاغ الممرّضة بذلك. خروج الغازات هي مؤشّر على استيقاظ الأمعاء للعمل بعد العمليّة الجراحيّة. 

الألم 

تُقاس شدّة الألم حسب سلّم من 1 – 10. ستحصل على أدوية من خلال الحقنة الوريديّة أو من خلال الفم، بعد أن تبدأ الشرب والأكل. 

جرعة الأدوية ملاءم بشكل لا تشعر بالألم. إذا كانت الكمّيّة غير كافية، يجب إبلاغ الممرّضة. هناك إمكانيّة لتناول علاج لتسكين الآلام من خلال جهاز PCA الذي وظيفته تمكينك من التحكّم بالألم.  

Patient Controlled Anal Gesia هو جهاز موصول بحقنة وريديّة أو حيز فوق الجافية الموجود في العمود الفقريّ. الجهاز يتمّ ضبطه لكي يحقن إلى جسمك مسكّنات آلام بشكل ثابت، أو من خلال ضغطك على زرّ الجهاز عند شعورك بالألم. مهمّ أن تعلم أنّ الجهاز مضبوط بشكل لا يسمح بإدخال كمّيّة أكبر من المسموح بها لتسكين الآلام.  

 

الحركة

لتفادي التعقيدات الناجمة عن النوم والاستلقاء المتواصل، هناك أهمّيّة قصوى لما يلي: 

النزول عن السرير 

المشي 

البقاء لوقت طويل خارج السرير 

النزول عن السرير للمرّة الأولى بعد العمليّة الجراحيّة، يجب أن يكون بمرافقة ممرّضة بعد يوم من إجراء العمليّة الجراحيّة 

بعد يوم من إجراء العمليّة الجراحيّة، سيصل إليك المعالِج الطبيعيّ لتقديم العلاج لك ولإرشادك بالنسبة إلى تمارين التنفّس، وذلك للحفاظ على تهوية سليمة للرئتين.

الاغتسال 

ستحصل كلّ يوم في الصباح على مساعدة في الاغتسال، يقدّمها لك أحد العاملين في القسم. 

التغذية

يبدأ تناول المشروبات والمأكولات تدريجيًّا، حتّى العودة إلى التغذية العاديّة وفق تعليمات الطبيب. يتمّ تحديد برنامج التغذية بالتعاون مع أخصّائيّة التغذية. 

العناية بالجرح في مكان العمليّة الجراحيّة 

إزالة الضمادة الأوّليّة بعد 24 من إجراء العمليّة الجراحيّة. غسل وتنظيف المكان يوميًّا بالماء والصابون، لتفادي التلوّث. 

إذا تُركت لك فغرة، ستحصل على إرشاد للعناية بالكيس واستبداله.

خدمة الرفاه الاجتماعيّ

الرقود في المستشفى في أعقاب مرض و/ أو عمليّة جراحيّة، يثير في بعض الأحيان أزمات وصعوبات، التي تحتاج إلى حلّ وإعادة تقييم للوضع.

لخدمة المتعالجين وأفراد عائلاتهم، تعمل في القسم عاملة اجتماعيّة للمرافقة وتقديم الدعم والمساعدة في نيل الحقوق، تخطيط الرقود في المستشفى والتسريح منه والتوجّه إلى هيئات في المجتمع. يمكنك التواصل مع العاملة الاجتماعيّة، غرفة 8121 هاتف رقم: 6555789 02-.

عند التسريح من المستشفى 

تحصل على رسالة تسريح من المستشفى، فيها توصيات بشأن مواصلة العلاج في المجتمع، مع الإشارة إلى تاريخ المراجعة في العيادة الجراحيّة من أجل الفحص، المتابعة، وفكّ قُطَب العمليّة الجراحيّة. 

يمكنك تعيين دور من خلال منظومة تعيين الأدوار على الهاتف رقم: 02-6555999.

عليك أن تُحضر معك إلى هذه المراجعة التزام ماليّ (استمارة 17) من صندوق المرضى ورسالة التسريح من المستشفى. 

كيف تتصرّفون في البيت؟ 

هناك أهمّيّة كبيرة لإبلاغ الطبيب المعالِج في المجتمع عن العمليّة الجراحيّة التي أُجريت لك

عليك الخرص على أكبر قدر من النظافة في منطقة العمليّة الجراحيّة، بواسطة الغسل اليوميّ بالماء والصابون

مواصلة العلاج والمتابعة حسب التعليمات المسجّلة في رسالة التسريح من المستشفى هامّة للغاية. 

 الجرح في مكان العمليّة الجراحيّة

في الأيّام الأولى بعد التسريح من المستشفى، يكون الجرح في مكان العمليّة الجراحيّة أحمر اللون ومتورّمًا بعض الشيء، لكنّه سيتحسّن بمرور الوقت. 

إذا ظهر احمرار وحساسيّة حول الجرح، إفراز قيح، ارتفعت الحرارة إلى أكثر من °38، آلام في البطن، تشنّجات مصحوبة بغثيان، تقيّؤ، انتفاخ في البطن أو إمساك، عليك التوجّه إلى غرفة الطوارئ. 

 

النشاط الجسمانيّ

يمكنك العودة تدريجيًّا إلى ممارسة النشاط الجسمانيّ. ننصح بالامتناع عن المجهود البدنيّ أو النشاط الرياضيّ، إلى حين حصولك على إذن من الطبيب الجرّاح. 

التغذية

ستحصل على إرشاد من أخصّائيّة التغذية، تتمّ ملاءمته لك شخصيًّا قبل تسريحك من المستشفى. 

خلال أوّل أسبوعين بعد تسريحك من المستشفى، يُحبّذ أن تتناول وجبات صغيرة في فترات متقاربة 4-6 مرّات يوميًّا. 

 

خلال النهار 

عليك الحرص على تناول الأكل ببطء وهضمه جيّدًا. 

يُحبّذ الامتناع عن تناول مأكولات تنتج عنها غازات، مثل: الحبوب- البازيلاء، الفاصولياء الجافّة، حبوب الحمّص، العدس والمكسّرات. بالإضافة إلى ذلك، يجب الامتناع عن تناول خضراوات، مثل: البروكولي، القرنبيط، الفجل والملفوف.  

مضغ علكة وشرب مشروبات غازيّة قد يزيد من كمّيّة ابتلاع الهواء، ممّا يؤدّي إلى زيادة كمّيّة الغازات، وعليه يجب الامتناع عن ذلك. 

في حالات الإسهال الصعبة يجب التواصل مع أخصّائيّة التغذية والطبيب المعالِج

 

 عمل الأمعاء 

في الأسابيع الأولى التي تلي العمليّة الجراحيّة، يكون عمل الأمعاء غير منتظم. مع مرور الوقت يعود عملها إلى المسار الصحيح. في حالات ظهور آلام في البطن، تشنّجات لعدّة ساعات، مصحوبة بغثيان، تقيّؤ، انتفاخ في البطن وإمساك، عليك التواصل مع قسم الجراحة أو التوجّه إلى قسم الطوارئ. 

لتفادي الإمساك: الإكثار من شرب السوائل وإضافة عصير البرقوق (الخوخ). 

في حالات الإسهال: يجب الإكثار من الشرب وتناول مأكولات مسبّبة للإمساك، مثل: دجاج مسلوق، جزر مسلوق، موز، أرزّ، خبز محمّص، هريسة التفّاح ويوغرت (لبن) بيو. 

 

في كلّ سؤال أو مشكلة، يمكنكم استشارة طاقم قسم الجراحة العامّة، في إيّ ساعة وعلى مدار أيّام الأسبوع، على الهاتفين التاليين: 02-6555769 ,02-6555569.