افتتح معهد الـ MRI المبتكر في جناح التصوير في المركز الطبي شعاري تسديك في أوائل عام 2012. تكنولوجيا الـ MRI (Magnetic Resonance Imaging) هو الأساس لخدمة التشخيص الأكثر أهمية، الذي هو في وسط عملية التشخيص للمرضى في مجموعة متنوعة من الأمراض والإصابات.
تشغيل الماسح الضوئي يعتمد على استخدام المجال المغناطيسي الأقوى، لإعطاء صورة دقيقة للأنسجة وأجهزة الجسم. يوفر هذا المنتج للأطباء لقطات دقيقة من دون تعريض المرضى للإشعاع مثل طرق التصوير الأخرى مثل الأشعة السينية والأشعة المقطعية CT.
نظراً لقوة المغناطيسات في الماسحات الضوئية، من أجل حماية سلامة ماسحات التصوير بالرنين المغناطيسي يتم وضعها في داخل مساحات خاصة تضمن ترسيم المجال المغناطيسي. الماسحات الضوئية الرئيسية المتمركزة في شعاري تسديك أكثر تطوراً من الماسحات الضوئية القياسية ويقف على 70 سم.
يخرج المشاركون أي شيء معدني لديهم ويتم تثبيت الحقول المغناطيسية للمعهد مع التدابير الأمنية الخاصة على أساس التعرف على بصمات الأصابع لضمان دخول المصرح لهم فقط.
معهد الـ MRI يتعامل مع العديد من المرضى كل يوم. من بين الأمور الأخرى، يقوم المعهد بالأشعة MRE (تصوير الأمعاء الدقيقة) ومحاكاة القلب. المعهد في المركز الطبي شعاري تسديك هو أحد الوحيدين في البلاد الذي يقوم بالمحاكاة للمرضى الذين يعانون من أجهزة ضبط نبضات القلب.