جناح حديثي الولادة مركز شعاري زيديك الطبي يتعامل مع الأطفال المولودين ابتداء من الأسبوع الـ 24  للحمل. يحتوي المجمع على 70 سرير مجهز للعزل، معدات متطورة، طاقم مدرب وخاصة جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي للخدج. توجد غرفة خاصة للأهل تحضرهم  للعودة إلى ديارهم.

تم تجهيز جناح حديثي الولادة بأجهزة التهوية ومراقبة من الجيل الجديد والتي تعطي معلومات دقيقة في أي لحظة على أي من الاطفال الذين نقلوا الى المستشفى وهي مجهزة بآلة التصوير بالرنين المغناطيسي MRI للأطفال الخدج خصيصاً والوحيدة في البلاد. كل هذا يوفر مجموعة متنوعة من الخيارات للمراقبة والعلاج. لممرضات القسم  تجربة واسعة في علاج الأطفال حديثي الولادة والخدج بشكل عام وبشكل خاص مما يوفروا لكل طفل مع عائلته العناية الشخصية والصبر والتفاني.


הפגייה

5٪ إلى 10٪ من الأطفال يولدون قبل الأوان ومن الطبيعي أن مركز أكبر المواليد في إسرائيل يدير قسم خداج كبير وفقاً لذلك. معدل المواليد الخدج في شعاري زيديك هو من بين أدنى المعدلات في إسرائيل، نتيجة لتحسن كبير في قدرات ومتابعة العلاج قبل الولادة والالتزام الصارم في مجال الإخصاب في المختبر. ومع ذلك، في أي وقت حالي, يتم في وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة (الخدج) علاج أكثر من 50 من الخدج. أثناء البناء والتخطيط لبناية الجيل المقبل في المستشفى تمت مراعاة النمو والاحتياجات المستقبلية المتوقعة لسكان القدس وجناح حديثي الولادة الجديدة موجود لتلبية هذه الاحتياجات.

موظفوا قسم الأطفال حديثي الولادة يعملوا بها بحساسية كبيرة تفهماً لمحنة الآباء والأمهات، الذين يتعين عليهم أحيانا ترك أطفالهن لفترة طويلة في القسم. حرصاً على رفاه الأسرة والوعي وصعوبات كبيرة مع تسريح الطفل واعادته الى البيت, تم إنشاء غرفة خاصة للإقامة مصممة لإعداد الأهل للتغيير المتوقع. يمكن للوالدين النوم في هذه الغرفة مع الطفل في المستشفى الليلة الأخيرة، ويكون الطاقم الطبي متاح للاستجابة إذا لزم الأمر. هذه الغرفة تجعل من السهل على خشية الأهل من المغادرة والإبتعاد عن الإشراف الطبي الدقيق، ويبني الثقة بالنفس في قدرتهم على رعاية طفلهم بأنفسهم.